eCardsApp.com بطاقات واتساب

   

الظلم ظلماتجميع الأقسام

   

    4   
58    4615    35
مواعظ الإمام سفيان الثوري رحمه الله: إن لقيت الله تعالى بسبعين ذنبا فيما بينك وبين الله تعالى أهون عليك من أن تلقاه بذنب واحد فيما بينك وبين العباد. أعظم وأكبر وأشد الظلم عذابا ونكالا الشرك بالله ، قال الله تعالى على لسان لقمان: يا بني لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيم [لقمان 13] ومن الظلم الذنوب والمعاصي عموما فإنها ظلم العبد لنفسه ، قال تعالى: ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه [الطلاق 1]
   
    0   
14    3573    7
مواعظ الإمام سفيان الثوري رحمه الله: إن لقيت الله تعالى بسبعين ذنبا فيما بينك وبين الله تعالى أهون عليك من أن تلقاه بذنب واحد فيما بينك وبين العباد. أعظم وأكبر وأشد الظلم عذابا ونكالا الشرك بالله ، قال الله تعالى على لسان لقمان: يا بني لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيم [لقمان 13] ومن الظلم الذنوب والمعاصي عموما فإنها ظلم العبد لنفسه ، قال تعالى: ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه [الطلاق 1]
   
    0   
4    3275    1
مواعظ الإمام سفيان الثوري رحمه الله: إن لقيت الله تعالى بسبعين ذنبا فيما بينك وبين الله تعالى أهون عليك من أن تلقاه بذنب واحد فيما بينك وبين العباد. أعظم وأكبر وأشد الظلم عذابا ونكالا الشرك بالله ، قال الله تعالى على لسان لقمان: يا بني لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيم [لقمان 13] ومن الظلم الذنوب والمعاصي عموما فإنها ظلم العبد لنفسه ، قال تعالى: ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه [الطلاق 1]
   
    0   
6    3680    0
مواعظ الإمام سفيان الثوري رحمه الله: إن لقيت الله تعالى بسبعين ذنبا فيما بينك وبين الله تعالى أهون عليك من أن تلقاه بذنب واحد فيما بينك وبين العباد. أعظم وأكبر وأشد الظلم عذابا ونكالا الشرك بالله ، قال الله تعالى على لسان لقمان: يا بني لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيم [لقمان 13] ومن الظلم الذنوب والمعاصي عموما فإنها ظلم العبد لنفسه ، قال تعالى: ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه [الطلاق 1]

القسم: أذكار وأدعية       الصنف: الظلم ظلمات

النص مع التشكيل: مواعظ الإمام سفيان الثوري رحمه الله: إن لقيتَ الله تعالى بسبعين ذنبًا فيما بينك وبين الله تعالى أهون عليك من أن تلقاه بذنب واحد فيما بينك وبين العباد. أعظم وأكبر وأشد الظلم عذابًا ونَكالاً الشرك بالله ، قال الله تعالى على لسان لقمان: يَا بُنَيَّ لا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ [لقمان 13] ومن الظلم الذنوب والمعاصي عمومًا فإنها ظلم العبد لنفسه ، قال تعالى: وَمَن يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ [الطلاق 1]

النص بدون التشكيل: مواعظ الإمام سفيان الثوري رحمه الله: إن لقيت الله تعالى بسبعين ذنبا فيما بينك وبين الله تعالى أهون عليك من أن تلقاه بذنب واحد فيما بينك وبين العباد. أعظم وأكبر وأشد الظلم عذابا ونكالا الشرك بالله ، قال الله تعالى على لسان لقمان: يا بني لا تشرك بالله إن الشرك لظلم عظيم [لقمان 13] ومن الظلم الذنوب والمعاصي عموما فإنها ظلم العبد لنفسه ، قال تعالى: ومن يتعد حدود الله فقد ظلم نفسه [الطلاق 1]